إتحاد بلديات شرقي بعلبك
الخضر

الخضر

بلدة الخضر

بلدة الخضر أو "مار جرجس" واحدة من البلدات البقاعية التراثية والدينية القديمة العهد ويعود ذلك الى وجود مقام النبي خضر(ع) وهذا ما جعلها تحمل اسمه"الخضر". وهي تمتاز بطبيعتها الجغرافية المتميز بسهلها الرائع والمتميز للزراعة ،تعلو بلدة الخضر عن سطح البحر بارتفاع 1135 متر ، ما يجعل طبيعتها اصطيافية رائعة وهي تبعد عن العاصمة بيروت 80 كلم وعن مركز القضاء في بعلبك 15 كلم . وتقدر مساحة أراضيها ب 13 كلم2 أي ما يعادل 14530 هكتاراً ، وتساوي المساحات المزروعة فيها ما نسبته 65% ويبلغ عدد سكان البلدة 4800 نسمة تقريباً ويتجاوز عدد المغتربين من أبنائها 40 شخص ، وينتمي أبناؤها إلى عائلات : عودة وحمزة والمصري والطقش واسعد والقاق و ويصل متوسط حجم الاسرة إلى خمسة أشخاص.

تتبع إدارياً لقضاء بعلبك ، تتميز البلدة بموقعها القريب من مركز القضاء والمحافظة وهذا ما سهل على ابنائها استلام الوظائف العسكرية والادارية  يحدها من الجنوب النبي شيت ومن الشمال بلدة حورتعلا ، ومن الغرب بلدة حوش الرافقة أما من الشرق فتحدها بلدة الخريبة وتتواصل مع هذه البلدات بشبكة من الطرق الرئيسية.

تعتبر بلدة الخضر غنيّة بالمحاصيل الزراعية وهذا يعود لطبيعة ارضها السهلية والخصبة ، وتزرع مساحات مهمة منها بأشجار اللوزيات والزيتون والعنب بالاضافة الى المزروعات الموسمية، ويربي قسم من سكان البلدة الدواجن والابقار وتشكل مورداً لا بأس به. أما الدخل فيعتمد بشكل عام على الزراعة، بينما يتوزع القسم الباقي بين الوظائف وعائدات المغتربين . أنشىء أول مجلس بلدي في الخضر في العام 2004 لكنه لم يكمل فترته القانونية فوضعت البلدية تحت اشراف القائمقام حتى العام 2010 حيث تم انتخاب المجلس البلدي الثاني برئأسة السيد جيهاد محمد عودة ويتألف المجلس البلدي من 12 عضو.

ومن أهم ما انجزته البلدية انشاء الطرق لوصل البلدة ببعضها البعض،شراء مقوي كهرباء لبئر المياه ،شراء جرار زراعي واستعماله لرفع النفايات ،انشاء شبكة صرف صحي ،وشبكة مياه للشفة، تزفيت الطرقات الداخلية والاحياء،  تشجير قسم كبير من البلدة  ، مساعدة المزارعين من خلال تقديم البذور والاطعمة اللازمة والارشادات ،وتقوم البلدية باستكمال عملية تعبيد الطرقات وتوفير جميع وسائل الراحة والامان للاهالي وانشاء حديقة عامة وهذا ما يؤكد عليه السيد جيهاد عودة ضمن برنامج منظم وشامل ليطال جميع الاهالي وكل الاحياء وكل الفئات كما يؤكد رئيس البلدية بأن نسبة كبيرة من الاهالي تسدد ما يترتب عليها من ضرائب للبلدية ولمؤوسات الدولة بشكل عام وهي بلدة محرومة منذ العهود السابقة وما زالت.

تصويت
ماذا تعطي أولوية لتنفيذ المشاريع ؟

13.6%

54.5%

18.2%

13.6%


تعليق :

بحث